تسجيل الدخول


عزة بنت خابل

عَزَّة بنتُ خَابِلٍ الخُزَاعِيّة:
أخرجها ابن منده، وأبو نعيم، وابن عبد البر، إلا أنه قال: عزة بنت كامل، وقد ذكرها مسلم: خابل، كما ذكرها ابن منده، وأبو نعيم؛ قال ابن الأثير: وهو الصواب، وقد بايعت عزة النبي صَلَّى الله عليه وسلم، وقال أبُو عُمَرَ: رُوِي عنها حديث واحد، ليس إسناده بالقائم. رَوَى عطاء بن مسعود الكعبي، عن عمته عزة بنت خابل: أخبرته أنها خرجت حتى قدمت على رسول الله صَلَّى الله عليه وسلم، فبايعها على: "أَنْ لاَ تَزْنِيْنَ، وَلاَ تَسْرِقِيْنَ، وَلاَ تُؤْذِيْنَ فَتُبْدِيْنَ أَوْ تُخْفِيْنَ" قالت عزة: فأما الإيذاء فقد كنت عرفته وعلمته، وهو قتل الولد، وأما المُخْفَى فلم أسأل عنه رسول الله صَلَّى الله عليه وسلم ولم يخبرني به، وقد وقع في نفسي أنه إفساد الولد، فوالله لا أفسد لي ولدًا أبدًا، فلم تفسد لها ولدًا حتى ماتت. يعني: الغيل.(*) والغيل هو: أن تحمل المرأة وهي مرضع؛ لأن ذلك يفسد لبنها فيضعف رضيعها.
الاسم :
البريد الالكتروني :  
عنوان الرسالة :  
نص الرسالة :  
ارسال