تسجيل الدخول


قيس بن عبيد بن الحرير بن عبيد الأنصاري

اسمه قيس بن عبيد، مشهور بكنيته. شهد أُحدًا والمشاهد كلها مع رسول الله صلى الله عليه وسلم؛ وروي أنه قال: حضرتُ يوم أُحُد وأنا غلامٌ، فرأيتُ ابن قَمِيئَة عَلاَ رسولَ الله صَلَّى الله عليه وسلم بالسيف، فرأيتُ رسولَ الله صَلَّى الله عليه وسلم وَقَعَ على ركبتيه في حُفْرَة أمامه حتى تَوارَى، فَجعلتُ أَصِيحُ ـــ وأنا غلام ـــ حتى رأيتُ الناسَ ثابُوا إليه قال فأنْظُرُ إلى طلحةَ بنَ عُبَيْد الله أَخَذَ بحضْنِهِ حتى قام رسولُ الله صَلَّى الله عليه وسلم. وروى أبو بشير قال: رأيتُ الدرعَ على رسول الله صَلَّى الله عليه وسلم، يومَ الفتح مُكَفَّرًا بها. قال محمد بن عمر: التكفِيرُ أن يَلبسَ فوقَ الدرع ثَوبًا. عن عباد بن تميم أنّ أبا بشير الأنصاريّ أخبره أنه كان مع رسول الله صَلَّى الله عليه وسلم في بعض أسفاره، فأرسل رسولُ الله صَلَّى الله عليه وسلم زيدًا مولاه. قال عبد الله بن أبي بكر‏:‏ حسبتُ أنه قال ـــ والنّاس في مقيلهم‏: ‏‏"‏لا تبقين في رقبة بَعيرٍ قلادةٌ من وِتْر إلّا قُطِعت‏"‏‏. وحديث سعيد بن نافع عنه، عن النّبي صَلَّى الله عليه وسلم في النّهي عن الصّلاة عند طلوع الشّمس حتى ترتفع‏. وروت عنه ابنته عن النبيّ صَلَّى الله عليه وسلم أنه قال‏: ‏"‏الْحُمَّى مِنْ فَيْحِ جِهَنَّمَ‏". مات أبو بشير بعد الحرة، وكان قد عُمِّر طويلًا. وقيل: مات سنة أربعين، وقيل: استشهد باليمامة.
الاسم :
البريد الالكتروني :  
عنوان الرسالة :  
نص الرسالة :  
ارسال