تسجيل الدخول


عبد الله بن زيد المازني

يعرف بابن أُم عُمَارة، يكنى أَبا محمد، وأمه عُمَارَةُ، واسمها نَسِيبَة بنتُ كعب بن عَمرو. شهد أُحدًا وغيرها ولم يشهد بدرًا، وهو قاتل مسيلمة الكذاب، لعنه الله في قول خَلِيفة بن خَيّاط وغيره؛ وكان مسيلمة قد قتل أَخاه حَبِيبَ بن زيد، وقطعه عضوًا عضوًا، فأَحب عبد اللّه بن زيد أَن يأْخذ بثَأْر أَخِيه، فقدَّرَ الله تعالى أَنْ شارك وَحْشِيًّا في قتل مسيلمة، يوم اليمامة، رماه وحشي بالحربة، وضربه عبد اللّه بن زيد بالسيف فقتله. روى عبد اللّه عن النبي صَلَّى الله عليه وسلم أَحاديـث، وروى عنه ابن أَخيه عَبَّاد بن تميم، ويحيى بن عُمَارة، وواسع بن حَبَّان وغيرهم، روى عبَّاد بن تَمِيم، عن عبد اللّه بن زيد، عن النبي صَلَّى الله عليه وسلم: أَنه توضأَ ومسح على أُذنيه، وروى أيضا عن عَمُه عبد اللّه بن زَيْد قال: رأَيت رسول الله صَلَّى الله عليه وسلم مستلقيًا في المسجد على ظهره، واضعًا إِحدى رجليه على الأُخرى. قال محمد بن عمر: وقُتل عبد الله بن زيد يوم الحرة، وكانت في آخر ذي الحجة سنة ثلاث وستين في خلافة يزيد بن معاوية بن أبي سفيان.
الاسم :
البريد الالكتروني :  
عنوان الرسالة :  
نص الرسالة :  
ارسال