تسجيل الدخول


كيسان مولى رسول الله صلى الله عليه وسلم

اسمه، هُرْمُز بن مَاهَان الفَارِسي، وقيل: كيْسان، مولى النبي صلى الله عليه وآله وسلم، وقيل: سَفِينة، وقيل: سكينة، وقيل: باذام. وقد سماه رسول الله صَلَّى الله عليه وسلم سفينة، لأَنه كان معه في سفر فكلما أَعيا بعض القوم أَلقى عليّ سيفه وترسه ورمحه حتى حملت شيئًا كثيرًا، فقال النبي صَلَّى الله عليه وسلم: "أَنْتَ سَفِينَةُ"، فبقي عليه . وكان يسكن بطن نخلة، وهو من مولدي العرب، وقيل: هو من أَبناءِ فارس، وكان إِذا قيل له: ما اسمك؟ يقول: ما أَنا بمخبرك، سماني رسول الله صَلَّى الله عليه وسلم سَفِينة، فلا أَريد غيره، وقيل: هو مولى آل أَبي طالب، وقيل: مولى أم سلمة، وولاؤه للنبي صَلَّى الله عليه وسلم. شهد بدرًا، وقال رضي الله عنه: أتيتُ النبيَّ صلى الله عليه وآله وسلم فأسلمتُ على يديه، فجعلني في جيش خالد بن الوليد، فقلت: يا رسول الله، مُرْ لي بصدقة، فقال: "إن الصَّدَقَة لا تَحِلُّ ِلي وَلاَ لأحَدٍ مِنْ أهْلِ بَيْتِي"، ثم أمر لي بدينار. وروى معاوية بن قرة قال: شهد بدرًا عشرون مملوكًا، منهم مملوكٌ للنبي صَلَّى الله عليه وسلم يقال له هرمز، فأعتقه النبيُّ صَلَّى الله عليه وسلم وقال: "إنَّ الله أعْتَقَكَ، وَإنَّ مَوْلَى الْقَوْمِ مِنْهُمْ، وإنَّا أهْلَ بَيْتٍ لا نَأكُلُ الصَّدَقَةَ فَلاَ تَأكُلْهَا" . ويروي رضي الله عنه: كنّا في غزاة فجعلت أعبر الناسَ في وادٍ أو نَهْر، فقال لي النبي صَلى الله عليه وسَلم: "مَا كُنْتَ في هَذَا اليَوْمِ إِلَّا سَفِينَةً" ، وروي أَنه قال: ركبت سفينة فانكسرت، فركبت لوحًا منها فطرحَني إِلى الساحل، فلقيني أَسد، فقلت: يا أَبا الحارث، أَنا سفينة مولى رسول الله صَلَّى الله عليه وسلم، قال: فطأْطأَ رأْسه، وجعل يدفعني بجنبه، أَو بكتفه، حتى وقفني على الطريق، فلما وقفني على الطريق هَمْهَم، فظننت أَنه يُوَدِّعني. وروى سعيد بن جُمْهان عن سفينة قال: قال رسول الله صَلَّى الله عليه وسلم: "الخِلَافَةُ فِي أُمَّتِي ثَلَاثُونَ سَنَةً ثُمَّ مُلْكٌ بَعْدَ ذَلِكَ"، ثم قال لي سفينة: امسك خلافة أَبي بكر وخلافة عمر وخلافة عثمان، ثم قال: امسك خلافة عليٍّ فوجدناها ثلاثين سنة، وقال سفينة: أوصى إليّ النبيُّ صَلَّى الله عليه وسلم: أَلاّ أسأل أحدًا شيئًا، وتوفي سفينة في زمن الحجاج.
الاسم :
البريد الالكتروني :  
عنوان الرسالة :  
نص الرسالة :  
ارسال