تسجيل الدخول


أبو الحسن علي بن أبي طالب بن عبد المطلب الهاشمي

روى عكرمة، عن عليٍّ قال: لما تخلى الناسُ عن رسول الله صَلَّى الله عليه وسلم، يومَ أُحدٍ نظرت في القتلى فلم أَر رسولَ الله صَلَّى الله عليه وسلم فقلت: والله ما كان ليفرَّ وما أَراه في القتلى، ولكن الله غَضِب علينا بما صنعنا فَرَفَعَ نبيه، فما فيّ خير من أَن أَقاتل حتى أُقتل، فكسرت جَفن سيفي، ثم حملت على القوم فأَفرجوا لي، فإِذا برسول الله صَلَّى الله عليه وسلم بينهم.
وروى محمّد بن عمر قال: وكان عليّ ممّن ثَبَتَ مع رسول الله صَلَّى الله عليه وسلم، يوم أُحُدٍ حين انهزم النّاس، وبايعه على الموت.
الاسم :
البريد الالكتروني :  
عنوان الرسالة :  
نص الرسالة :  
ارسال